كيف تصبح شخصا قوية تتمتع بكاريزما شخصية مهيمنة ؟

كيف تصبح شخصا قوية تتمتع بكاريزما شخصية مهيمنة ؟


لطالما قابلت أناسا عرفتهم من خلف الشاشة أو عرفتهم من كلام الناس عنهم، ولكنني وفي التعامل معهم ، وجدتهم ولم أجدهم لذلك أحببت أن أتكلم اليوم معكم عن أهم ما قد يستثمره الشاب في نفسه ألا وهو الكيان أو الشخصية؟

كيف تصبح ذلك الشخص الذي يبهر كل من حوله بمجرد مروره أمامهم

أن تكون شخص يتمتع بالهدوء والرزانة، فتجده في أغلب أوقاته يفكر بصمت وعلى وجهه تعابير توحي لك بأنه يعلم كل شيء تلك هي الشخصية الكاريزما التي من أهم صفاتها سمة الهيمنة فهذه الشخصية قليلة جدا في المجتمع وأصحابها هم من يملكون السلطة والمال .

كيف أصبح ذو شخصية كاريزما ؟

الأمر بعدة قواعد بداية ابدأ بعدم الكلام كيف اختصر جدا في كلامك ؟ كثرة الكلام تضيع الهيبة وتجعلك شخص أقل عزيمة وكلما تكلمت أكثر كلما زاد احتمال أن تقول شيئا تافها ، لذلك اقتصد جدا في كلامك مع الناس. 

قصة حول الشخصية القوية اختبار الكاريزما الشخصية

أذكر قصة أن هناك تاجر كان ذو شخصية كاريزما أو شخصية مهيمنة هذا التاجر كما تعلمون في السوق يقوم التجار بإطالة الحديث مع الزبائن ومحاولة إقناعهم بالشراء منهم، ولكن ذلك التاجر لا يفعل شيئا سوى الصمت فكانت الزبائن تستغرب منه ويذهبون إليه ويسألون لماذا لا تفعل مثل باقي التجار وتحاول إقناعنا بمنتجاتك ؟

فيجيب ذلك التاجر قائلا بضاعتي فقط للأغنياء مما يستفز الزبائن ويقومون بالشراء منه ولو بضعف الثمن فقط ليقنع أو يثبتوا لأنفسهم أنهم ليسوا فقراء.

الكاريزما والثقة بالنفس كاريزما الجذب

تخيل بغض النظر عن الأسلوب المخادع الذي استخدمه ذلك التاجر في القصة وكيف استغل الصمت في تجارتها ؟  الفكرة أن الصمت لغة لا يتقنها أكثرنا تخيل نفسك في مجلس ما وحوله كأشخاص تعرفت عليهم للمرة الأولى و لا يعرفون عنك شيء إلى الآن ، فعندما تقلل من كلامك مع أحدهم لن يفهمك الشخص المقابل لك لأن الناس بطبيعتهم يحاولون فهم مع من يتكلمون ليتعامل معه .

أنواع الكاريزما

  • مثلا تكلمت مع شخص هناك، واتضح أنه شرطي لن تقوم بفتح حوار معه حول بطولاته في سرقة السيارات .
  • مثلا فعندما تقلل من كلامك هذا الأمر يجعل المقابل لك يزيد في كلامه معك تلقائيا ليفتح بابا للنقاش معك سعيا لفهمه .
  • مثلا يقول لك اليوم كان هادئ جدا لا يوجد أي أعمال سرقة والحي كان هادئ جدا في المنطقة التي يخدم بها فأنت تلقائيا تعرف من كلامه أنه شرطي صحيح وهو إلى الآن لم يعرف عنك شيء.

طبعا هو أخبرك بهذه المعلومة لسببين :

  • السبب الأول أن يخبرك من هو …
  • السبب الثاني أن يفتح معك بابا للنقاش سعيا لفهم من أنت …

ستستمر في الاقتصاد في الكلام هذا الأمر سيتركه ويعطيك معلومات أكثر عنه من كلامه عن نفسه ، وإذا تكلمت سيستمع لك بكل إصغاء ويحلل كلماتك وهذا سيمنحك المظهر الأولي من الهيمنة.

كان الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم طويل الصمت، فعن سماك ابن حرب قال :"قلت لجابر بن سمرة أكنت تجالس النبي صلى الله عليه وسلم ".

قال :"نعم كان طويل الصمت ".

ويقول أحد الحكماء عندما سئل عنصمته اسكت فأسلم وأسمع فأعلم ولكن طبعا هناك أوقات لا يكون الصمت فيها جيد لك مثلا عندما تتكلم مع رؤسائك ، هذا الأمر صمتك يولد لديهم الشك والخوف منك والنتيجة مطرود من الكاريزما فانتبه.

الفرق فن الصمت و فن السكوت 

نحن قلنا أتقن فن الصمت وليس فن السكوت فالسكوت هو عدم قول الحق أو الباطل أنت لا تقول لا للحق ولا للباطل أما الصمت هو عدم قول الباطل فقط ولكنك تقول الحق فالصمت أبلغ من السكوت لأنك تمسك نفسك عن قول الباطل فقط  , ملخص القاعدة الأولى للشخصية الكاريزما هي إتقان فن الصمت التزم الصمت واقتصر جدا في الكلام فماذا بعد لاصبح الشخصية الكاريزما ؟ ثم احرص على سمعتك السمعة عماد الكاريزما دافع عنها باستماتة .

قصة تعبر عن ذكاء الشخصية و قوتها كاريزما الوجه كاريزما الصوت 

لنفترض أنه عرف عنك كأنك ذكي أو أنك شخص شجاع جدا أو شخص عنيد جدا مثلا إلى آخره ، فاحرص على هذه السمعة لأنها مظهر مهم من مظاهر الهيمنة ودافع عنها ولا تسمح لأحد بأن يجرده من تلك السمعة يروى أن ملكا كان معروف بسمعة الدهاء والمكر لا يؤمن جانبه، وفي يوم من الأيام قرر جيش به أكثر من مئة وخمسون ألف جندي للهجوم على قلعة ذلك الملك والقضاء عليه، وهذا الملك لا يملك سوى مئة جندي فقط لحراسته.

فور علم الملك بذلك الخبر لم يضيع وقته في كيفية الهرب أو الانسحاب أو الاستسلام، بل قرر أن يدافع عن سمعته التي عرف بها بالدهاء والمكر، فأمر كل الجنود بالاختباء في أزقة المدينة، وأمر بفتح أبواب القلعة وجلس وحيدا في مكان مطل في قلعته وأخذ يغني ويعزف، وهو يطل على المئة وخمسون ألف جندي التي تستعد للهجوم على قلعته، وحينها توقف العدو وأخذوا يبحثون تلك الخطوة التي قام بها الملك وأنه عرف بالدهاء والمكر فلا يعقل أن تفتح أبواب القلعة بهذه البساطة لا بد من وجود كمائن لا بد من وجود افتراضات معينة ستقوم بهزيمة هذا الجيش الذي نملكه والملك وحيد ينتظرهم من فوق، وبالفعل لم يمتلك العدو الجرأة لدخول أبواب القلعة وتراجعوا مهزومين.


كان الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم حريص كل الحرص على المحافظة على سمعة الإسلام المتمثلة في سمعته هو شخصيا .

قد عرف عن النبي صلى الله عليه وسلم صفة الرحمة يقول الله تعالى :"وماأرسلناك إلا رحمة للعالمين".

كان الصحابة في مواقف كثيرة يطلبون من النبي صلى الله عليه وسلم أن يسمح لهم بإعدام أو قتل أشخاص ارتكبوا أعمال شنيعة مثل الخيانة العظمى أو كما تسمى في قوانين الدول الآن ولكن الرسول صلى وسلم كان يرفض ويقول :" أكره أن يتحدث الناس أن محمدا يقتل أصحابه ."

هذا رحمة منه وحفاظا على سمعة الرحمة التي عرف بها عليه أفضل الصلاة والسلام فدافع عن سمعتك باستماتة، ثم إذا التزمت الصمت ودافعت عن سمعتك ، احرص أن تتعلم اعتماد الآخرين عليك كيف يعني ؟

اجعل الناس دائما في حاجتك لا تكن المحتاج بل المحتاج إليه ولا تعلمهم كيفية الاستغناء عنك هذا الأمر يعطيك الحرية والاستقلالية التي يفقدها أغلبنا لويس الحادي عشر أو الملك العنكبوت.

قصة حقيقة حول الملك و الساحر

يروى أن هذا الملك كان له ساحر يتنبأ له بالأحداث وفي يوم من الأيام تنبأ هذا الساحر بأن امرأة من القصر سوف تموت بعد ثمانية أيام، وبالفعل ماتت فشعر الملك بالفزع واعتقد أن الساحر هو من قام بقتلها ليثبت صدق تنبؤه أو أن هذا الساحر أصبح متمكن جدا من علمه لدرجة أنه قد يضر في الملك وعرفه وقرر الملك أن يقوم بقتله، وبالفعل أمر بإحضاره وخطط أن يرميه من نافذة القلعة الشاهقة جدا، وعندما حضر الساحر قال له الملك مستهزئا أنت تدعي أنك تعلم بمصائر الآخرين وتتنبأ بالأحداث أخبرني عن مصيرك أنت الآن، فقال ذلك الساحر سأموت يا سيدي قبل ثلاثة أيام من موت جلالتكم يعني عندما أموت سيموتون بعدي بثلاثة أيام .

تخيل ! فشعر الملك بالخوف وأمر بتركه بل وأمر له بطاقم طبي يحرص على سلامته، فهذا الساحر المخادع حرص تماما على إشعار الملك بحاجته إليه.

 غاية الهيمنة أن تجعل الناس يفعلون لك ما تريد طوعا منهم وعندما تحقق ذلك تأكد أنك ستكون فوق المساس وأنهم بدونك ضعفاء وأعمالهم معطلة، فلا تخطئ مثل الكثيرين الذين يعتقدون أن الهيمنة تكون باعتزال مالك عن الناس فهذا خطأ تماما.

الهيمنة علاقة بين الناس وتحتاج الناس لتطبيقها ، الرسول صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم يقول :"كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته". يعني نحن كلنا في موقف يجب أن نكون مسؤولين ومحتاج إلينا، وفي حال طبقته تكون شخص كاريزما التزمت بالصمت ودافعت عن سمعتي وتعلمت كيف يعتمد عليا ماذا بعد شخصية الكاريزما؟  

لكل شيء من البداية حتى النهاية ولا تترك أي واردة أو شاردة دون أن تأخذها بعين الاعتبار في خططك معظم الناس تحكمهم قلوبهم وليس عقولهم وتكون طموحاتهم مشوشة ، إذا سألته عن طموحاته لا يعرف إجابة دقيقة لسؤالك فتجده يرتجل عند مواجهة المصاعب، ولكن هذا الارتجال لا يوصله إلا للمزيد من المصاعب فالتخطيط المسبق وبناء الاحتمالات هو ما يوصلك للخاتمة التي تتمناها وليس الارتجال أو التشويش في الخطة.

فكما تعلمون تحسم الأمور بالخواتيم والخاتمة هي من تحدد من سينال الثروة والمجهود والتخطيط و ورد ذلك مفصلا في القرآن الكريم في قصة ذي القرنين فخطط لتحقيق إرادة الله في إعمار الأرض وأخذ بالأسباب قال لهم :" أعينوني بقوة أجعل بينكم وبينهم ردما ".

هم طلبوا سدا ولكنه أجاب بردما وهذا من التخطيط فالقادم أقوى من السد لأن الردم لا يمكن اختراقه لأنه قام بالتخطيط مسبقا أنه سيقوم ببنائه من الحديد والنحاس وهذا لا يمكن اختراقه إلا بإذن الله ونجح إلى الآن في ذلك وقصص التخطيط كثيرة جدا.

خلاصة صفات الكاريزما

  1. الشخص المخطط ناجح 
  2. غاية الهيمنة أن تجعل الناس يفعلون لك ما تريد
  3.  إتقان فن الصمت التزم الصمت 
  4. اقتصر جدا في الكلام 
  5. شخص يتمتع بالهدوء والرزانة

فمن سمات الشخص المخطط , الهدوء فهو يفكر ويخطط ويبني الافتراضات ويتوقع النتائج فاحرص على أن تكون شخصا مخططا وليس ارتجالية متعجلا، ولا بأس في الارتجال في بعض المواقف، ولكن تأكد أن الارتجال ليست من صفات الشخصية المهيمنة أو الكاريزما.

 هذه كانت أهم الصفات أو الميزات التي تميز الشخصية المهيمنة أو الكاريزما , يوجد صفات سلبية أخرى لن أذكرها لكم لأنها غير أخلاقية،  في النهاية ساهموا في نشر هذا المقال على اوسع نطاق مع ذكر رابط المقال ليستفيد الجميع .

إقرأ أيضا

💬تعليقات

  1. كيف تصبح شخصا قوية تتمتع بكاريزما شخصية مهيمنة ؟

    ردحذف
  2. كيف تصبح شخصا قوية تتمتع بكاريزما شخصية مهيمنة ؟

    ردحذف

إرسال تعليق