هل لعبة فري فاير خطيرة و تخلق الكراهية ؟

هل لعبة فري فاير خطيرة و تخلق الكراهية ؟

هل لعبة فري فاير خطيرة و تخلق الكراهية ؟

لعبة اجتاحت العالم و اصبحت هي التي تحتل المرتبة الاولى عالميا من ناحية عدد التحميلات و عدد الزوار و عدد المستخدمين عموما وهي لعبة فري فاير Freefire .

لعبة فري فاير Freefire

لعبة تعمل على الهواتف و مصممة خصيصا لنظامي Android و IOS ويستغلها الكثير لفتحها في الحواسيب اي عبر نظام windows و mac عبر محاكيات لنظام الاندرويد كمثال : 

Gameloop

Blustacks

تعتبر لعبة فري فاير من الالعاب المصنفة من قائمة الالعاب التي تنتمي الى الاكشن و المغامرات يمكنك ان تلعب مع 50 لاعب في خريطة واحدة و التي يبحث كل منهم على الحساة و الفوز و الحصول على جراد اعلى و نقاط عالية لتقوية حسابه .

هل لعبة فري فاير لعبة خطيرة ؟

لعبة فري فاير لعبة مثلها مثل الالعاب الاخرى التي من شأنها ان نستمتع بها و ان نمرح و نستغل اوقات فراغنا فيها ، لكن اصبحت حتى اوقات العمل و النوم مخصصة للعبة فري فاير و لذلك اعتبرها شخصيا لعبة خطيرة لمن يلعب بها صباحا و ليلا و كل الاوقات .

حذرت بعض البلدان من هذه اللعبة و منها ايضا لعبة pubg و نصت على انه يجب حظرها نظرا لارتكاب بعض الجرائم جراء لعبة فري فاير .

هل لعبة Free fire تخلق الكراهية فيما بيننا ؟

نعم فري فاير و غيرها من الالعاب الشبيهة احيانا تقودنا للغضب و يصبح الغضب يمارس ب العنف في الواقع 

صدرت نتائج من بعض الباحثين في هذا الموضوع انه مؤخرا اصبحت لعبة فير فاير اكثر تعقيدا لدى المستخدمين اصبح الغضب ينتاب الكثير نظرا لان فري فاير اصدرت خاصية الرومات اي الغرف للمنافسة و هنا يضطر المستخدمين في المنافسة فيما بينهم و بعض هذه المنافسات او نقول اغلبها تولد الغضب اذا كان كلا الشخصين لا يريدان الخسارة او يريد كل شخص ان يبرز قوته امام الجميع لذا اعتبر شخصيا ان لعبة فري فاير تولد شيء اسمه الكراهية .

استنتاج و نصيحة حول لعبة فري فاير 

نستنتج ان كل الالعاب لها فاعل رئيسي في الغضب و المتعة معا و يمكن ان نقول ان لعبة فري فاير اكثرها اتقانا في هذه الامور ، الغضب من جهة اذا كانت الخسارة حلفيتهم و الاستمتاع من جهة اذا كان الربح من نصيبهم ، اخيرا ندعوا الجميع الى تمالك اعاصبهم فكل هذا ماهي الا لعبة تمتعوا و لا تغضبوا ، العبوا و لا تغضبوا ، لا تغضبوا ، لا تغضبوا و لا تغضبوا .

إقرأ أيضا

💬تعليقات