حرب روسيا و أوكرانيا هل ستنقطع الإنترنت ؟

حرب روسيا و أوكرانيا هل ستنقطع الإنترنت ؟

العالم يخاف من شيء واحد وهو الشيء الذي بناه على مدار سنوات يذهب في يوم إثر استعمال الحرب النووية الشاملة المدمرة ، يعلم كل الخبراء أن الحرب تداعياتها تكون سيئة جدا و مدمرة للغاية ، بعد اعلان الحرب من الروس تجاه أوكرانيا فإن بقية الدول أصبحت لا تتدخل في شأنهم بعد أن هددت الدول المجاورة الأخر روسيا من عدم شن أي هجوم على دولة أوكرانيا و لكن روسيا كان لها كلام آخر و ردت الصاع صاعين و أن لا يتجرأ أحد في التدخل .

كل الدول مهمتها حاليا عدم التدخل في شأنهم و ترك حلف الناتو أهم شريك لهم وهي أوكرانيا في حرب مصيرية لا يمكن وصفها ، و إثر ذلك كانت هناك إدانات من قبل رؤساء عدة في وقف الحرب ، لكن لا أحد من هذه الدول يرسل جنوده لشن حرب على روسيا فلماذا ؟

هناك ثلاث أشياء تخمن فيها الدول المتقدمة :

التكنولوجيا 

التطور العلمي 

الإنترنت 

هذه أسباب رئيسية لعدم تدخل الدول في هذه الحرب ، خوفا من الحرب النووية التي إذا أنطلقت فكل الذي ذكرناه أعلاه سيزول في رمشة عين .

عالم الإنترنت هو عالم ذو ركيزة أساسية في جميع الدول و اذا تم فقدان الانترنت هناك نسبة 100% من الأشياء التي سيفقدها البشر لكل ماهو متعلق بالإنترنت .

تسعى الدول المتقدمة جاهدة في عدم الدخول في الحروب النووية التي تهدد إنقراض البشرية جمعاء .

إقرأ أيضا

💬تعليقات